عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حتى لا يقول قائل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو الحارث
عضو ملكي
عضو ملكي
avatar

ذكر عدد المساهمات : 1683
تاريخ الميلاد : 23/09/1982
تاريخ التسجيل : 19/01/2013
العمر : 35
العمل/الترفيه : تاجر
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: حتى لا يقول قائل   الجمعة ديسمبر 20, 2013 6:04 pm

حتى لا يقول قائل




جاعت الطيور في بلاد المسلمين


===================



حدثت هذه القصة في بلاد المسلمين الحقيقية التي حكمت بشرع خالقنا جل في عليائه، حدثت في عهد الخليفة الإسلامي عمر بن عبد العزيز،الذي حكم بضعاً وثلاثين شهراً كانت أفضل من ثلاثين دهراً، نشر فيهم العدل والإيمان والتقوى والطمأنينة، وعاش الناس في عز لم يروه من قبل




ولكن فوجئ أمير المؤمنين بشكاوى من كل الأمصار المفتوحة (مصر والشام وأفريقيا...)، وكانت الشكوى من عدم وجود مكان لتخزين الخير والزكاة، ويسألون: ماذا نفعل؟




فيقول عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه:




*من كان عاملاً للدولة وليس له بيتٌ يسكنه فلْيُبْنَ له بيتٌ على حساب بيت




مال المسلمين.










*من كان عاملاً للدولة وليس له مركَبٌ يركبه، فلْيُشْتَرَ له مركب على




حساب بيت مال المسلمين.








*من كان عليه دينٌ لا يستطيع قضاءه، فقضاؤه على حساب بيت مال المسلمين.








*من كان في سن الزواج ولم يتزوج، فزواجه على حساب بيت مال المسلمين.








فتزوج الشباب الأعزب وانقضى الدين عن المدينين وبني بيت لمن لا بيت له




وصرف مركب لمن لا مركب له








بالله عليكم أحبابي و إخواني في دين الله .. هل سبق وان سمعتم حضارة على مر العصور والأزمنة حدث فيها مثل ما حدث في عهد الخليقة الإسلامي عمر بن عبدالعزيز








و لكن المفاجأة الأكبر في القصة هي




أن الشكوى ما زالت مستمرة بعدم وجود أماكن لتخزين الأموال و الخيرات!، فيرسل عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه إلى ولاته: "عُودوا ببعض خيرنا على فقراء اليهود والنصارى حتى يسْتَكْفُوا"،




فأُعْطُوا، والشكوى ما زالت قائمة، فقال: وماذا أفعل، ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء،








خذوا بعض الحبوب وانثروها على رؤوس الجبال فتأكل منه الطير وتشبع.




حتى لا يقول قائل: جاعت الطيور في بلاد المسلمين









[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
رغم الحطام صاااااااااامدين




لست فلسطيني آلجنسية
لكني فلسطينيي آلقلب . . !
أحلم بأن أخطي خطوة على أرض غزة و أن أستنشق ترآب رآم الله
و أن أســــــــــجد بآلأقـــــــصى `
اللـــــــهم انصر اخوانــــنا في فلسطـــــين !
اللـــــــهم عجل بفجـــــــــر الــــنصـر علـــى أعـــداء الــــديـــن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حتى لا يقول قائل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: أدب وشعر :: الروايات والقــصص-
انتقل الى:  
المواضيع الأكثر شعبية
باطل Djezzy - WebSMS
مجموعة من كتب طبخ الجزائرية لسميرة
بحث حول السلم و السلام
كيفية كتابة طلب اداري
بحث حول الكتلة النقدية في الجزائر
دروس لتعلم الحلويات الاعــــــــــــــــــــراس
بحث حول الاسواق المالية
شرح مفهوم المسألة الشرقية
تحضير نصوص اللغة العربية للسنة 3 متوسط
مقالة فلسفية حول العادة والإرادة
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
حسام - 28192
 
RAOUF - 5975
 
سهام العلمية - 4731
 
همسـة - 4598
 
madjed - 3949
 
منارة الاسلام - 3760
 
أبـوسندس - 2750
 
gerboura daizy - 2629
 
ندين بنت العلمة - 2094
 
aboubaker19 - 1762